مواقع اخرى خدمات الصور الإسلامية فرق منحرفة مقالات المكتبة الصوتية
English  Francais  أهل السنة

الاستعداد للآخرة ومحاسبة النفس

الاستعداد للآخرة ومحاسبة النفس



قال شيخنا رحمه الله :الحمد لله ربِّ العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدِنا محمدٍ وعلى ءادمَ ونوحٍ وإبراهيمَ وموسى وعيسى ومَن بينَهُم مِنَ النّبِيّين وعلى ءاله الطّيبين الطاهرينَ أمّا بعدُ



فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :لا يَشْبَعُ مؤمِنٌ مِنْ خَيْرٍ يَسْمَعُهُ حتّى يَكُونَ مُنْتَهاهُ الجَنّة"في هذا الحديثِ الصّحيح حثٌّ أكِيدٌ على عمَلِ الخَيرِ وعلى إدامةِ النّيّةِ والسّعْيِ في عمَلِ البِرِّّ ويُعِينُ على ذلكَ إكثارُ ذِكْرِ الموتِ فإنّ مَنْ يُكثِرُ ذِكْرَ الموتِ يكونُ أكثَرَ استِعْدَادًا للآخِرَةِ فعلَيكُم بأنْ لا تَنقَطِعُوا عن مجَالِسِ العِلْمِ وأنْ يُنَبِّهَ بَعضُكُم بَعضًا على هذا الأمر فإنّ التّعاونَ على الخيرِ خيرٌ عَظِيمٌ.



اللهَ اللهَ ،لا تصرِفُوا أوقَاتَكُمْ في اللّهْوِ والباطِلِ ،حَاسِبُوا أنفُسَكُم قبلَ أن تُحاسَبُوا ،لِيُفَكّر كلُّ واحِدٍ مِنْكُم إذا أمسَى ماذا عمِلَ في نهارِه هذا،عمِلَ عمَلا يُسخِطُ اللهَ أم عمِلَ عَمِلا يَرضَاه اللهُ فيَتدارَكُ نفسَه،ما أفسَدَه بالنّهار يتَداركُه بالليلِ هذا شأنُ مَنْ يحبُّ الآخِرةَ ،فخالِفُوا أنفُسَكُم واقهَرُوها لمِا ينْفَعُكُم في غَدِكُمْ أيْ لمِا بعدَ مُفارقَةِ هذه الحياةِ الدنيا .



الله اللهَ لا تغرَّنَّكُمُ الدُّنيا .




مواضيع ذات صلة

<<< الدرس المقبل

الدرس السابق >>>