مواقع اخرى خدمات الصور الإسلامية فرق منحرفة مقالات المكتبة الصوتية
English  Francais  أهل السنة

التقوى هي الحاجز بين الإنسان وبين معاصي الله تعالى

التقوى هي الحاجز بين الإنسان وبين معاصي الله تعالى





الحمد لله رب العالمين له النعمة وله الفضل وله الثناء



الحسن صلوات الله البر الرحيم والملائكة المقربين على سيدنا



محمد أشرف المرسلين وعلى جميع إخوانه من النبيين والمرسلين.



أما بعد، فإن الله تبارك وتعالى فرض على عباده أن يتناصحوا أي لا يَغُش بعضهم بعضًا، فالغش محرم سواء كان في أمور المعاملات أي البيع والشراء ونحوها وفي أمور التحليل والتحريم، فكثير من الناس الذين يتَّسِمون بزي العلم والمشيخة يغُشّون النّاس، يحللون ما حرّم الله ويحرّمون ما أحل الله لأنّه ليس عندهم تقوى تمنعهم عن الغشّ، تمنعهم عن تحريم ما أحل الله وتحليل ما حرّم. التقوى هي التي تحجز الإنسان عن الكذب والغش ومعصية الله بسائر أنواعها، التقوى هي الحاجز بين الإنسان وبين معاصي الله تعالى، فما يقوله بعض الناس الذين يدعون العلم أن الذي يستخف بالله تعالى في حال الغضب لا يكفر هؤلاء غشوا الناس. الإنسان عليه أن يعظم الله تعالى في كل أحواله، في حال غضبه وفي حال رضاه وفي حال المزح، في جميع الأحوال










مواضيع ذات صلة

<<< الدرس المقبل

الدرس السابق >>>