مواقع اخرى خدمات الصور الإسلامية فرق منحرفة مقالات المكتبة الصوتية
English  Francais  أهل السنة

من تعبد الوهابية ؟!!

الوهابية يعبدون جسمًا يزعمونَ أنه الله، ويسمونه شخصًا ويقولونَ له وجهٌ حقيقيٌ وفمٌ ولسانٌ، وأنه يضحكُ حقيقةً ويتأذى، وله مللٌ، ويوصفُ بالمكرِ والخداعِ، وله يمينٌ وشمالٌ عندَ بعضِهم، وعلى قولِ بعضهم له يمينٌ دونَ الشمالِ.

ويصفونَهُ بالجَنبِ الواحدِ والأعينِ المتعددة، وعلى قولٍ عندهم عينٌ واحدةٌ فقط، وينعتونه بالمشي والمجيء والهرولة حسًّا وحقيقةً، والنزولِ حقيقةً من الأعلى والصعودِ والارتفاعِ من الأسفلِ إلى الأعلى، والقعودِ والجلوسِ على العرشِ، والحلولِ في هواءِ الآخرةِ، وأن له قدمينِ يحتاجُ على زعمهم للكرسي ليضعهما عليه.

وبعضُهم يقولُ لهُ قدمٌ واحدةٌ يعني جارحةً ويضعُها في جهنمَ فلا تحترقُ كما أن ملائكةَ العذابِ في النارِ لا يتأذونَ بها.

وكذلكَ يصفونَ اللهَ بالجوارحِ كالكفِ والأصابعِ المتعددةِ والذراعِ والساعدِ، ويعتبرونَهُ ساكنًا ومتحركًا هابطًا وصاعدًا، وأنهُ لو شاءَ لاستقرَّ على ظهرِ بعوضةٍ، وأنهُ ينزلُ بذاتِهِ حقيقةً من العرشِ إلى السماءِ، ويقولونَ إنهُ يضعُ يدَهُ ورجلَهُ في جهنمَ ولا تُحرقُهُ وأنهُ يأخذُ بقبضةِ يدهِ العُصاةَ فيخرجهم من النارِ، وينزلُ مع الغمامِ وجبريلُ عن يمينِهِ وجهنم عن يسارِهِ.

والحقيقةُ أن الوهابيةَ يعبدونَ جسمًا تخيلوهُ قاعدًا فوقَ العرشِ وهو لا وجودَ لهُ، فهم عبدةُ الصورِ والأجسامِ والوهمِ والخيالِ ومعَ ذلكَ يُطلقونَ علىأهل السنة والجماعة أنهم مشركون وثنيونَ قبوريون، في حين أنهم أي أهلُ السنةِ والجماعةِ هم الموحدون لربهم العارفونَ بهِ المنزهونَ له عن كلّ ما نسبت الوهابيةُ المجسّمةُ إلى اللهِ من صفاتِ النقص.

وأنتم أيها الوهابيَّة النجدية التيمية: مشبّهة مجسّمة جهوية.


مواضيع ذات صلة

<<< الدرس المقبل

الدرس السابق >>>