الصفحة الرئيسية ||فهرس كتاب عمرو خالد في ميزان الشريعة || فهرس الكتب

عمرو خالد

                                                                                                                                                                                          
 

عمرو خالد جاهل بلغة العرب ويفسر اللغة على هواه -8


ويقول عمرو في كتابه " عبادات المؤمن" صحيفة (181): " أتعلم أيها الأخ لماذا سماهم الرسول "المفرّدُون"؟ لأنهم تفردوا وتميزوا".

الرد:

وأنت يا عمرو تفردت بتجرؤك على الدين واللغة حيث أتيت بأمر لم تسبق إليه، قال صاحب معجم تاج العروس في مادة ف ر د : " وعن ابن الأعرابي: فرّدَ الرجل تفريداً إذا تفقَّه واعتزل الناس وخلا لمراعاة الأمر والنهي ومنه الحديث"طوبى للمفردين" وهي رواية الحديث المروي عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في مكة على جبل يقال له بُجدان فقال: سيروا هذا بُجدان ، سبق المفرّدون قالوا : يا رسول الله ومن المفرّدون ؟ قال : " الذاكرون الله كثيراً والذاكرات" هكذا رواه مسلم في صحيحه".

ونحن الآن نسأل هل علمت الآن لماذا سماهم الرسول " مفردون" ليس لأنهم تفردوا وتميزوا ولو كان الأمر كما قلت لقال : "المتفردون"، وعلى كل حال فلا نترك تفسير رسول الله لتفسير مثلك.

الموضوع السابق

الموضوع التالى