مواقع اخرى خدمات الصور الإسلامية فرق منحرفة مقالات المكتبة الصوتية
English  Francais  أهل السنة

قال تعالى {فلا تضربوا لله الأمثال{

الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على سيد المرسلين وإمام المتقين نبينا محمد



وعلى جميع إخوانه من النبيين والمرسلين وعلى ءاله الطيبين





قال تعالى



{فلا تضربوا لله الأمثال{







هذه الآية معناها انه لايجوز ان يوصف الله تعالى بصفات الخلق فمن وصفه بالجلوس او القعود او الاستقرار أو الكون في مكان فقد ضرب له الامثال ومن ضرب لله الأمثال لا يكون عارفا بربه ولا تصح عبادته له.







قال الامام احمد بن حنبل وغيره من الأئمة:”مهما تصورت ببالك فالله بخلاف ذلك’’رواه عن الامام احمد الامام ابو الفضل التميمي.




مواضيع ذات صلة

<<< الدرس المقبل

الدرس السابق >>>