مواقع اخرى خدمات الصور الإسلامية فرق منحرفة مقالات المكتبة الصوتية
English  Francais  أهل السنة

التحذير من عبارة سرقتك حلال

إنّ الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونشكره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهد الله فلا مضلّ له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أنْ لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأنَّ محمّدًا عبده ورسوله صلوات الله وسلامه عليه وعلى كلّ رسول أرسله.

أما بعد عباد الله فإني أوصيكم ونفسي بتقوى الله العليِّ العظيم القائل في محكم التنـزيل: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا جَاءكَ الْمُؤْمِنَاتُ يُبَايِعْنَكَ عَلَى أَن لا يُشْرِكْنَ بِاللهِ شَيْئًا وَلا يَسْرِقْنَ وَلا يَزْنِينَ وَلا يَقْتُلْنَ أَوْلادَهُنَّ وَلا يَأْتِينَ بِبُهْتَانٍ يَفْتَرِينَهُ بَيْنَ أَيْدِيهِنَّ وَأَرْجُلِهِنَّ وَلا يَعْصِينَكَ فِي مَعْرُوفٍ فَبَايِعْهُنَّ وَاسْتَغْفِرْ لَهُنَّ اللهَ إِنَّ اللهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} (الممتحنة/ الآية 12).



فيا أيها الأحبة الكرام إن في هذه الآية ذكر المبايعة التي حصلت أخذ العهد عليهنّ في أمور من جملتها أن لا يسرقن والسرقة هي في الأصل أخذ مال الغير خفية وهي من الكبائر المجمع على تحريمها أي أجمع المسلمون على تحريمها المعلومة من الدين بالضرورة أي ظاهر بينهم بالضرورة أي من غير تفكير واستدلال فمن أحلها فقد أحلّ محرمًا بالإجماع معلومًا من الدين بالضرورة فقد كفر والعياذ بالله تعالى، فبعد هذا لا يجوز القول لمسلم "سرقتك حلال" لأن هذا الكلام معناه السرقة التي حرمها الله وأجمع المسلمون عليها أنها حرام هي حلال وهذا كفر والعياذ بالله تعالى فينبغي الحذر من ذلك.


مواضيع ذات صلة

<<< الدرس المقبل

الدرس السابق >>>